سورية حياتي يا برشلونة

سورية حياتي يا برشلونة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

خافيير أجيري.. رجل كثيرا ما يفقد عقله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 خافيير أجيري.. رجل كثيرا ما يفقد عقله في السبت يوليو 11, 2009 8:47 am

يجتمع اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (كونكاكاف ) اليوم السبت لتحديد العقوبة التي ستطبق بحق المدير الفني للمنتخب المكسيكي لكرة القدم ،خافيير أجيري ، بعد الأحداث التي شهدتها مباراة فريقه أمام بنما أول أمس الخميس في بطولة جولد كاب العاشرة التي تستضيفها الولايات المتحدة.

وأكد تشوك بلازر ، الامين العام للاتحاد في تصريحات لمحطة "إي إس بي إن" التلفزيونية أمس الجمعة "يتم البحث عن ثلاثة من أعضاء الاتحاد لا تشارك دولهم في جولد كاب ولا في المرحلة السداسية النهائية لتصفيات الكونكاكاف المؤهلة إلى كأس العالم" لضمان حكم محايد في الواقعة.

وأضاف بلازر ، الذي يحمل الجنسية الأمريكية ، "قررنا أحد الأسماء بالفعل.. يتبقى لنا اسمان.ز ونحن نعمل في هذا الشأن".

وأفادت المحطة بأن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والخاصة بالمنطقة تضم ستة مسئولين ، نصفهم ينتمون لدول تشارك في بطولة جولد كاب ، هي الولايات المتحدة والمكسيك وبنما ، وبالتالي فهم مستبعدون من عملية اتخاذ قرار في مسألة أجيري.

أما الثلاثة الآخرون ، فهم من دول بيرمودا وجامايكا والدومينيكان. وفي حال عدم التوصل لقرار حاسم ، تقر لوائح الكونكاكاف بإمكانية تحويل القضية برمتها إلى الفيفا.

وانتهت المبارة بين المكسيك وبنما بالتعادل 1/1 ، بيد أن الحكم السلفادوري جويل أجيلار أشهر البطاقة الحمراء للاعبي بنما أرماندو جون وريكاردو فيليبس فضلا عن المدير الفني للمكسيك أجيري الذي اعتدي بالركل على فيليبس.

وتسببت الواقعة في شجار ضخم بين لاعبي وجهازي المنتخبين ، كما توقفت المباراة لنحو عشر دقائق لعدم تمكن فيليبس من مغادرة الملعب بعد أن أمطرته الجماهير المكسيكية بوابل من الزجاجات الفارغة والحجارة الصغيرة وأشياء أخرى.

وعادت الأجواء للتوتر بعد دقائق عندما غادر بلاس بيريز لاعب بنما الملعب مصابا ، لتهاجمه الجماهير المكسيكية أيضا بما طالته أيديها ، حيث أصيب اللاعب في وجهه ، بينما كان يعالج من تمزق في إحدى قدميه.

وأعرب أجيري عقب المباراة عن أسفه لما حدث "أود أن أقول إنني لم أفعل الشئ الصحيح ، تركت المنطقة الفنية ودخلت في احتكاك مع لاعب من بنما وذلك ليس أمرا جيدا.. اشعر بالندم على ذلك وأعترف أن الأمر قد حدث في لحظة كنت أريد فيها بطريقة خاطئة الحيلولة دون قيام المنافس بتضييع الوقت".

على الجانب الآخر ، أعرب جاري ستيمبل المدير الفني لبنما عن استيائه لما شهدته المباراة من أحداث " كان أمرا مخجلا.. لا أستطيع أن أصدق أن منتخبا ما يحدث له كل ذلك ، اعتدوا علينا ، وأداء الحكم كان كارثيا فقد غض الطرف عن كل ذلك وطرد اثنين من لاعبينا ظلما".

وأضاف "على المكسيك أن ترد على كل هذه الأفعال... لا يوجد مدير فني يقبل على نفسه أن يكون طرفا في مأساة كهذه".

أما أرييل ألفارادو ، رئيس الاتحاد البنمي لكرة القدم ، فقال إنه سيدين الأفعال التي وقعت خلال مباراة المكسيك ، أمام اتحاد الكونكاكاف.

وقال ألفارادو "سنبعث برسالة إلى الكونكاكاف لإدانة تلك الأحداث وللتعبير عن مدى الإهانة التي نشعر بها".

والحقيقة أن الفضيحة التي لعب أجيري فيها دور البطولة أمام بنما لا تمثل السابقة الأولى للمزاج المتقلب الذي يتسم به المدير الفني السابق لناديي أتلتيكو مدريد وأوساسونا الأسبانيين.

ووقعت أبرز تلك السوابق في الأول من أكتوبر/تشرين أول عام 2008 خلال مباراة لأتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا أمام مارسيليا الفرنسي حفلت بمشكلات في المدرجات وتوتر داخل الملعب.

وعاقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أجيري في ذلك الحين بالإيقاف لمبارتين بعد أن نعت ماثيو فالبوينا لاعب النادي الفرنسي ب"ابن العاهرة" و"القواد".

وأظهرت الصور أجيري وهو متوتر للغاية عند الخط قبل أن يقوم بسب اللاعب ، واستخدم مارسيليا كاميرات التلفزيون كدليل في شكواه للاتحاد القاري.

وأعرب فالوبينا عن سعادته البالغة بالعقوبة التي وقعت على المدير الفني المكسيكي "لقد فاجأني كثيرا موقف أجيري على أرض الملعب ، خاصة وأن الأمر يتعلق بمدرب ، لأن وظيفته هي قيادة لاعبيه والسيطرة عليهم".

وقبلها بعامين ، في أكتوبر/تشرين أول عام 2006 ، وأثناء تدريبه لأوساسونا ، قام أجيري بسب جماهير إشبيلية حيث نعتهم ب "أبناء العاهرة" أيضا قبل أن يوجه لهم بيديه إشارات خارجه.

كما يعد أجيري واحدا من أكثر المديرين الفنيين الذي تعرضوا للطرد في الدوري الأسباني خلال المواسم الأخيرة نتيجة سب الحكام.

وفيما يتعلق بردود الأفعال داخل المكسيك ، أكد نستور دي لاتوري مدير المنتخبات الوطنية أن أجيري سيتعرض لعقوبة "السيد أجيري سيعاقب عما حدث".

وأوضح دي لاتوري في تصريحات أمس الجمعة بالولايات المتحدة أنه لم يعقب على الحدث ليلة المباراة انتظارا لمعرفة جميع التفاصيل "لم نتخذ موقفا لأننا لم يكن لدينا علم تام بالأحداث ، لكن بعدما رأينا اللعبة وتحدثنا مع أجيري يمكننا الإعلان عن موقف رسمي".

وأضاف "سيعاقب لأنه قد حدث خطأ.. إنه أعلن اعتذاره لأنه ارتكب خطأ... تصرفه لا يتماشى مع صورة مدير فني لأحد المنتخبات".

واختتم مسئول المنتخبات الوطنية كلامه بقوله "ستكون العقوبة مالية وسنخضع أيضا لما تقره اللجنة المنظمة للبطولة".

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sorea2009barsa1994.yoo7.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى